آخر المستجدات
الرئيسية >> أهم الأخبار >> شركة النفط تنفي وجود أزمة بترولية وتحذر الوكلاء من افتعال أزمة جديدة

شركة النفط تنفي وجود أزمة بترولية وتحذر الوكلاء من افتعال أزمة جديدة

المسيرة: خاص
أعلنت شركةُ النفط اليمنية للإخوة المواطنين في أمانة العاصمة أنه لا صحة لما يتداوله ضعفاء النفوس عن حصول أزمة في المواد البترولية.
وقالت الشركة في بيان تلقت صحيفة المسيرة نسخة منه: “نطمئن الإخوة المواطنين عن استقرار الوضع التمويني وتوفر المواد البترولية لتغطية كافة الاحتياجات وأنه تم توزيعُ كميات كبيرة لكافة المحطات في نطاق أمانة العاصمة وأن الشركة ستقوم بتغذية كافة المحطات أوّلاً بأول لتغطية الطلب المتزايد فضلاً عن الكميات التي الطريق”.
وأكّــــد البيان أن إدارة الشركة “أصدرت توجيهات بإلزام كافة المحطات بالعمل خلال 24 ساعة دون توقف لتلبية احتياجات المواطنين”، محذراً من أية تجاوزات أَو إغلاق محطاتهم للمساهمة في تنامي الاختناقات التموينية.
وَأَشَارَ البيان إلى أن الشركة “قامت بإحالة عدد من المحطات التي أغلقت وفيها مواد بترولية خلال الأزمة المفتعلة الأسبوع الماضي إلى النيابة المختصة لاتّخاذ الإجراءات الرادعة بحقهم”.
وأكّــــدت الشركة “أنها ستتخذ الإجراءات الصارمة مع كُــــلّ من تسول لهم أنفسهم إغلاق محطاتهم وحرمان المواطنين من الحصول على احتياجاتهم التموينية وسيتم إحالتهم للنيابة المختصة إلحاقاً بسابقيهم وأن لا تساهل معهم تحت أي مبرر كان”.
وفي ختام البيان أهابت الشركة “بالإخوة المواطنين عدم الانجرار وراء الشائعات التي تبناها ضعفاءُ النفوس وأصحاب الكسب غير المشروع وأنه لا داعي للهلع والازدحام على المحطات البترولية”، داعية وكلاء المحطات إلى الالتزام بالتعليمات والتعاون في توفير الخدمة للمواطنين بسهولة ويُسر.
+++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++++
في بيان للاتّحاد العام للغرف التجارية الصناعية اليمنية والغرفة التجارية الصناعية بأمانة العاصمة:
القطاع الخاص يحذر من تفاقم الأزمة الاقتصادية ونقص المخزون الغذائي وتحويل اليمن إلى مشروع سلة غذائية
ندّد بالجبايات والرسوم غير القانونية في ميناء عدن تحت مسميات مختلفة تصل إلى أكثرَ من ألف دولار على الحاوية
استغرب إيقاف وإعاقة وصول سفن المشتقات النفطية لميناء الحديدة لاشتراط حكومة الفارّ هادي فتحَ الاعتمادات عبرها
ناشد الأمم المتحدة الضغط على تحالف العدوان من أجل تحييد الاقتصاد كون هذا الملف يمس كُــــلّ اليمنيين دون تمييز

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com