آخر المستجدات
الرئيسية >> أهم الأخبار >> دمروا وسيطروا على أكثر من 10 آليات وسط مقتل عشرات المرتزقة بينهم قيادات..الجيش واللجان يردون بقوة في تعز ومارب والجوف

دمروا وسيطروا على أكثر من 10 آليات وسط مقتل عشرات المرتزقة بينهم قيادات..الجيش واللجان يردون بقوة في تعز ومارب والجوف

-أبطال الجيش واللجان الشعبية يردون بقوة على اختراقات مرتزقة العدوان لوقف إطلاق النار

-مقتل وجرح العشرات من مرتزقة العدوان بينهم 5 قيادات ميدانية بالجوف

-تدمير 7 آليات لمرتزقة العدوان لدى محاولتهم التقدم في الجدعان والسيطرة على مواقع لهم في المخدرة

-محاولة فاشلة لمرتزقة العدوان للتقدم باتجاه معسكر العمري بتعز تنتهي بتدمير ثلاث آليات

-ارتفاع حصيلة ضربة توشكا الى 167 وطيران العدوان يعاقب المرتزقة بقصف 20 طقما قرب معسكر عمران

 

صدى المسيرة:خاص

 

لم تلتزم دول العدوان ومرتزقتها باتفاق وقف إطلاق النار الذي أعلنته الأمم المتحدة قبيل انطلاق المفاوضات السياسية في جنيف الثلاثاء الماضي وأقدمت مجاميع المرتزقة على تنفيذ عدة عمليات بينها محاولات للتقدم باتجاه مواقع الجيش واللجان الشعبية في مارب والجوف وتعز فيما واصل طيران العدوان تحليقه وشن عدة غارات لمساندة المرتزقة.

 

أبطال الجيش واللجان الشعبية كانوا متيقظين لمحاولات مرتزقة العدوان استغلال اعلان وقف إطلاق النار وحولوا محاولات مجاميع المرتزقة إلى هزائم ساحقة.

 

ففي محافظة الجوف حاول مرتزقة العدوان التقدم باتجاه مواقع الجيش واللجان الشعبية الذين تصدوا لتلك المحاولات وأوقعوا قتلى وجرحى بأعداد كبيرة في صفوف المرتزقة.

 

وأوضح مصدر عسكري بالجوف أن العشرات من مرتزقة العدوان بينهم 5 من القيادات الميدانية لقوا مصرعهم إثر محاولتهم التقدم باتجاه مواقع الجيش واللجان الشعبية في محيط قرية ال مروان وتم الاستيلاء طقمين عسكريين وآلية مدرعة ورشاش عيار 23 تابعة لمرتزقة العدوان الذين فروا تحت ضغط ضربات الجيش واللجان الشعبية.

 

وفي مأرب أقدم مرتزقة العدوان على خرق اتفاق وقف إطلاق النار كما تم تسجيل تحليق لطائرات العدوان الأمر الذي تعاملت معه قوات الجيش واللجان الشعبية بالرد المباشر.

 

وبحسب مصدر عسكري تم تدمير 7 مدرعات استخدمها مرتزقة العدوان السعودي الأمريكي للتقدم باتجاه مواقع الجيش واللجان الشعبية الواقعة باتجاه منطقة الجدعان.

 

كما واصل مرتزقة العدوان خرقهم لاتفاق وقف إطلاق النار وشنوا عصر اليوم هجوما على منطقة المخدرة بمأرب وتصدى لهم أبطال الجيش واللجان الشعبية موقعين فيهم خسائر بشرية ومادية كبيرة، حيث قامت فرقة العمليات الخاصة التابعة للجيش واللجان الشعبية بملاحقة من تمكن منهم من الهرب ليتم تأمين عدد من مواقع المرتزقة التي انطلقوا منها وتم الاستيلاء كميات كبيرة من اسلحتهم وعتادهم.

وفي سياق آخر ولكن في مأرب أكد مصدر محلي أن السلطات السعودية أوصلت دفعة من مرتزقة العدوان الذين رفضوا القتال في جيزان إلى منفذ الوديعة وتركتهم يتوجهون إلى مأرب سيرا على الأقدام كإجراء عقابي على رفضهم أوامر جيش العدو السعودي.

 

كما قامت طائرات العدوان بإجراء عقابي ضد مرتزقة العدوان عندما قصفت مجاميعهم على إثر خلافات نشبت في صفوف المرتزقة بمحافظة تعز.

 

وأوضح مصدر محلي أن طائرات العدوان السعودي قصفت 20 آلية لمرتزقتهم قرب معسكر عمران بينما كانوا في طريق عودتهم من منطقة ذباب إثر خلافات نشبت في صفوفهم مشيرا الى وقوع قتلى وجرحى بأعداد كبيرة.

 

وشهدت جبهة ذباب أيضا خرقا لوقف إطلاق النار من قبل مرتزقة العدوان الذين حاولوا التقدم باتجاه معسكر العمري حيث أوضح مصدر عسكري أنه جرى التصدي للمحاولة من قبل الجيش واللجان الشعبية الذين أبدوا جاهزية عالية ودمروا ثلاث آليات للمرتزقة وأجبروهم على انهاء محاولتهم في وقت قياسي.

 

ولا تزال تأثيرات الضربة التي نفذها ابطال الجيش واللجان الشعبية على مقر قيادة قوات الغزو والمرتزقة بباب المندب باطلاق صاروخ باليستي من نوع توشكا أصاب هدفه بدقة وأطاح بقائدي قوات الغزو الاماراتي والسعودي.

وكشف مصدر عسكري عن ارتفاع حصيلة قتلى مرتزقة العدوان في باب المندب جراء ضربة صاروخ توشكا إلى 167 قتيلاً كما أمكن التعرف على جثة أحد مرتزقة شركة بلاك ووتر الامريكية التي تعاقدت مع دول العدوان لإرسال مئات المرتزقة الى اليمن حيث تم التعرف على هوية قتيل كولومبي يدعى “راؤول جوميز”.

 

 

 

وكان الناطق باسم الجيش العميد شرف لقمان قد أكد في تصريحات نقلتها وكالة الانباء اليمنية سبأ أن التزام الجيش واللجان الشعبية مرهون بالتزام الطرف المعتدي وقال ” إننا لن نظل مكتوفي الايادي بل سنرد بقوة تجاه ما يحدث من اختراقات من قبل دول تحالف العدوان ومرتزقتهم” .

 

 

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com