رجال مأرب في لقائهم التشاوري الطارئ يبرأون من الخونة والعملاء ويعلنون: إبحثوا لكم عن مخرج.. جُنْدُ الله قرّروا حسمَ المعركة بمأرب

 

صدى المسيرة../

عقد مَشَايخُ وقياداتُ وأعيانُ محافظة مأرب، صباحَ الخميس الآنف بالعاصمة صنعاء، لقاءاً تشاوُرياً طارئاً؛ لمناقشة مجريات الأمور في مأرب وتحرير مركَز مدينة المحافظة من الغزاة وأعوانهم من المرتزقة والعملاء.

وأعلن أبناءُ وقبائلُ مأرب، في لقائهم الطارئ الذي انعقد تحت شعار “مأرب التأريخ تقهر الغزاة” برئاسة محافظ مأرب الشيخ أحمد عبدالله مجيديع، عن انطلاق حملة تحرير مدينة مأرب ومعالمها التأريخية وتخليصها من أيدي الغزاة وأعوانهم من العملاء.. معلنين براءتَهم من كُلّ العملاء والخونة.

كما أكّدوا وقوفَهم إلى جانب أبطال الجيش واللجان الشعبية وأبناء القبائل اليمنية والشعب اليمني لحسم المعركة وفاءً للوطن ولدماء الشهداء الذين سقطوا في الدفاع عن مأرب التأريخ والحضارة.

وإذ وجّه المجتمعون رسالةً أخيرةً إلى لفيف القبائل التي استأجرها العدوانُ للمقاولة ورفع أعلامه على مرتفعات المدينة، سُرعة مغادرة مأرب قبل أن يطالَهم غضَبُ الجيش واللجان الشعبية والرجال الشرفاء وينالهم ما لا تُحمد عقباه، عبّروا عن أملهم في أن يستوعبَ العملاءُ والمرتزقةُ هذه الرسالة.. داعين أبناءَ محافظة مأرب ومَن تربطُهم أواصر القُربى والصحب واللحم والدم، عدَمَ إقحامِ أنفسهم في معركة خاسرة في مواجهة الشعب.

وأقر اللقاء التشاوري لأبناء وقبائل مأرب، تشكيل لجنة لمتابعة ما جاء في بيان الصادر عن اللقاء، تتكوَّنُ من محافظ مأرب الشيخ أحمد عبدالله مجيديع وعدد من المَشَايخ والوجهاء والقيادات بالمحافظة إلى جانب قيادة الجيش واللجان الشعبية وممثلو القبائل والشعب اليمني.

وكان محافظ مأرب الشيخ أحمد عبدالله مجيديع اعتبر هذا اللقاء لأبناء وقبائل مأرب لقاء الصمود والوفاء للوطن والشعب اليمني.

وحيّا محافظ مأرب، قائدَ الثورة السيد عبدالملك الحوثي وصمودَه وثباتَه أمام هذه الهجمة البربرية على الشعب اليمني والأخ محمد علي الحوثي رئيس اللجنة الثورية العليا الذي يتابع كُلّ القضايا بالمحافظة أولاً بأول.

وألقيت خلال اللقاء كلمات لرئيس مجلس التلاحم القبلي الشيخ ضيف الله رسام وكلمة عن أبناء مأرب ألقاها الشيخ أحمد علي هيسان وكلمة عن الوجهاء للشيخ طالب بشرين القردعي وكلمة عن الأحزاب والتنظيمات السياسية بمأرب ألقاها الشيخ يحيى صالح خميس الزايدي وكلمة للشيخ محمد الزبيري، أشارت في مجملها إلى ضرورة توحيد الصفوف في مواجهة العدوان الغاشم وتحرير مدينة مأرب من دنس الغزاة ورجس المحتلين وأعوانهم من العملاء والمرتزقة.

وطالبت الكلمات كافة أبناء الشعب اليمني والقبائل بأن يهبّوا لإسناد الجيش واللجان الشعبية في حسم معركة وتحرير مدينة مأرب ودحر المحتلين والغزاة منها.

وحيّا المتحدثون صمود أبناء الشعب اليمني والجيش واللجان الشعبية وقبائل اليمن في مواجهة العدوان السعودي الأمريكي السافر في مختلف الجبهات.. منوهين بمواقف قبائل وأبناء مأرب في رفضهم للغزاة والمحتلين ودحر المرتزقة وتخليص الوطن من شرورهم.

blonde tranny maid anal fists dude.click here for more tube
bubble butt jojo kiss interracial sex with big black cock. tiktok porn adorable wet love box of bitch is waiting wide open to get monstrous penis boink.
xnxx