الرئيسية >> أهم الأخبار >>  مصادرُ إعلامية تكشفُ كيفيةَ اغتيال قائد فيلق القدس ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي

 مصادرُ إعلامية تكشفُ كيفيةَ اغتيال قائد فيلق القدس ونائب رئيس هيئة الحشد الشعبي

بعد تضارب الأنباء عن كيفية استشهاد القائد سليماني ونائب الحشد الشعبي المهندس:

المسيرة| متابعات

تناولت مصادر إعلامية متطابقة كواليسَ اغتيال الفريق قاسم سليماني واللواء أبو مهدي المهندس ورفاقهم.

وقالت المصادر إنه وفي منتصف ليلة الخميس الماضي استهدفت طائرةٌ مسيّرةٌ تابعة للولايات المتحدة الأمريكية سيارتين بالقُرب منطقة الشحن بمطار بغداد كانتا تقلان قائدَ فيلق القدس في الحرس الثوري الإيراني قاسم سليماني ونائب رئيس هيئة الحد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس.

وأفادت مصادر إعلامية أن القائد سليماني وصل على متن طائرة تابعة لشركة أجنحة الشام السورية مغادرةً مطارَ دمشق متجهةً إلى مطار بغداد.

كما أكّـدت مصادرُ أمنية عراقية أن استهدافَ السيارتين جاء فور وصول سليماني وفريقه إليهما وانطلاقهما إلى خارج المطار، موضحةً أن الاستهدافَ بصواريخَ عدة من طائرة مسيّرة أصابت السيارتين بشكل مباشر، ما أَدَّى إلى احتراقهما على الفور.

وتضيف المصادر: إنه تم التعرف على الشهداء على متن السيارتين بعد ساعة من زمن الاستهداف، مؤكّـدةً أن من كانوا على متن السيارتين بالإضافة إلى القائدين 4 عراقيين وهم محمد رضا الجابري، مدير تشريفات «الحشد» في المطار، حسن عبدالهادي، محمد الشيباني وحيدر علي، و4 إيرانيين من فريق سليماني الخاص وهم اللواء حسين جعفري نيا، العقيد شهرود مظفري نيا، النقيب وحيد زمانيان والرائد هادي طارمي.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *