الرئيسية >> الأخبار >> شبوة تعيش في الظلام بعد رفض مرتزقة مأرب تزويدَ محطاتها بالوقود

شبوة تعيش في الظلام بعد رفض مرتزقة مأرب تزويدَ محطاتها بالوقود

المسيرة| شبوة:

أدّت الأوضاعُ الأمنية والاقتصادية التي تعيشها محافظة شبوة بعد أن تحولت إلى ساحة صراع بين أطراف المرتزِقة، إلى تفاقم معاناة المواطنين وتردي حالتهم المعيشية وألقت بظلالها على كُـلّ مناحي الحياة اليومية، في ظل استمرار انقطاع تام للتيار الكهربائي بمختلف مديريات المحافظة نتيجة نفاد الوقود من المحطة الرئيسية بالعاصمة عتق.

وقالت مصادر محلية: إن هذا الانقطاع يأتي بعد أن توقفت سلطات المرتزِقة في مأرب عن تصدير الديزل إلى شبوة حسب الاتّفاق الذي أُبرم خلال الشهرين الماضيين، والذي نص على توريد 3 قاطرات من النفط الخام من حقول العقلة مقابل قاطرتين ديزل يومياً.

وأعلن مصدر في كهرباء شبوة، أمس الأول، عن انقطاع التيار الكهربائي بشكل نهائي عن المحافظة، ما سبّب غضبا وسخطا شعبيا عارما جراء تواطؤ حكومة الفارّ هادي مع قيادات حزب الإصلاح التي تسيطر على مأرب، وذلك من أجل محاصرة أبناء شبوة وحرمانهم من أبسط الخدمات.