الرئيسية >> الأخبار >> السلطات الروسية تعتقل طالبين يمنيين بتوجيهات السفير الوحيشي المعيّن من الفارّ هادي

السلطات الروسية تعتقل طالبين يمنيين بتوجيهات السفير الوحيشي المعيّن من الفارّ هادي

على خلفية رفض الدبلوماسيين المرتزقة حل مشاكل المبتعثين:

المسيرة| خاص:

تتوالى ردودُ الأفعال الغاضبة لمواطنين وناشطين يمنيين في الداخل والخارج إزاءَ انتهاكات وتعسفات سفير اليمن بروسيا المعيّن من قبل حكومة الفارّ هادي، بحقِّ الطلاب المبتعثين المطالبين بمستحقاتهم المالية المتأخرة منذُ أشهر طويلة.

واستنكر الآلافُ من الناشطين والإعلاميين والمواطنين في مختلف مواقع التواصل الاجتماعي، أمس الثلاثاء، اعتقالَ قوات مكافحة الشَّغَب الروسية اثنين من طلاب اليمن، أمس الأول الاثنين، بطلبٍ من المرتزِق أحمد سالم الوحشي -المعيّن من قبل الفارّ هادي سفيراً بموسكو-، موضحين أنَّ المسئولَ الأول في السفارة اليمنية تحوّل إلى مخبِر بعد ممارسته لسلوك الوشاية بأبناء جلدته.

وقال عددٌ من الطلاب الدارسين في روسيا: إنَّ السفيرَ المرتزِق الوحيشي تقدّم ببلاغ رسمي إلى السلطات الأمنية في موسكو ضدَّ الطلاب اليمنيين المتظاهرين أمامَ السفارة؛ للمطالبة بمستحقاتهم المتأخرة ورفض السفارة حل مشاكلهم، الأمرُ الذي دفع قوات مكافحة الشغب للاعتداء على الطلبة المتظاهرين واعتقال اثنين منهم، هما الطالبان يوسف مرعي وواس سعيد، الدارسان بجامعة مندليف، واللذان يقبعان خلفَ القضبان بطلب من السفير المرتزِق، في محاولة منه لترحيلهما إلى اليمن بطريقة تعسفية وغير إنسانية.

هذا وقد أطلق الإعلاميون والناشطون اليمنيون، أمس، العديدَ من الحملات التضامنية مع الطلاب المبتعثين في روسيا ومساندتهم عبر تويتر، تحت شعارات مختلفة أبرزها (#اقيلوا_سفرائنا_سفهائنا_من_روسيا_و_مصر، #يرحل_السفير_الكارثة، #اصرفوا_مستحقات_الطلاب).