الرئيسية >> أهم الأخبار >> أمهات عدن يناشدن العالم للإفراج عن أبنائهن المعتقلين في السجون السرية منذ سنوات

أمهات عدن يناشدن العالم للإفراج عن أبنائهن المعتقلين في السجون السرية منذ سنوات

المسيرة| عدن:

نظّمت أمهاتُ المعتقلين والمختطفين والمخفيين قسراً في مدينة عدنَ، وقفةً احتجاجية، أمس، أمامَ مكتب الصليب الأحمر؛ للمطالبة بالإفراج عن أبنائهن القابعين داخلَ السجون السرية للاحتلال الإماراتي منذُ 3 سنوات بدون وجه حق.

وفي الوقفة الاحتجاجية، طالبت أمهاتُ المعتقلين بالكشف عن مصير أبنائهن المخفيين قسراً داخل السجون السرية التي يشرف عليها ضباطُ الاحتلال الإماراتي ومرتزِقة في ما يسمى الحزام الأمني.

وقال بيانٌ صادر عن الوقفة الاحتجاجية: إن المئات من المعتقلين تعرضوا للإخفاء القسري منذُ أكثرَ من ثلاثة أعوامٍ، من قبل ما يسمى قوات الحزام الأمني التابعة لأبو ظبي، مضيفاً أنَّ مصيرَهم مجهولٌ في ظلِّ عجز تام لحكومة الفارّ هادي التي لم تقُم بأي دور في البحث عن أبنائهن أَو السعي للإفراج عنهم.

وكشفت أمهاتُ المعتقلين والمخفيين بسجون الاحتلال السرية أن إدارةَ سجن بئر أحمد ترفُضُ الإفراجَ عن 18 شخصاً صدرت أوامرُ بالإفراج عنهم من قبل النيابة العامة في عدن الواقعة تحت سيطرة ما يسمى المجلس الانتقالي، وناشدن الأممَ المتحدة وجميعَ المنظمات الحقوقية والإنسانية المحلية والدولية الوقوفَ إلى جانبهن والضغطَ على دولة الاحتلال الإماراتي لسرعة الإفراج عن أبنائهن، الذين لا يزال مصير الغالبية منهم مجهولاً حتى اللحظة.