آخر المستجدات
الرئيسية >> الأخبار >> السودان: الأطراف السياسية توقع الإعلان الدستوري مع العسكري

السودان: الأطراف السياسية توقع الإعلان الدستوري مع العسكري

المسيرة| متابعات

وقّعت قوى إعلان الحرية والتغيير في السودان، والمجلس العسكري الانتقالي، أمس الأحد، على الإعلان الدستوري.

وجاء التوقيع على إعلان دستوري، أمس الأحد، ليمهد الطريق أمام تشكيل حكومة انتقالية، ومن المقرر أن يوقع الجانبان بشكل نهائي على الإعلان الدستوري يوم 17 أغسطس حسبما قال الوسيط الإفريقي حن اللباد.

ونقلت وكالة رويترز عن مصادر مطلعة على المفاوضات بين الجانبين قولها، أنه سيتم في 18 أغسطس الإعلان عن تشكيل مجلس السيادة الذي سيدير البلاد خلال فترة انتقالية مدتها ثلاث سنوات وتؤدي إلى انتخابات.

وسيتم تعيين رئيس الوزراء يوم 20 أغسطس وستعقد الحكومة أول اجتماع لها في 28 أغسطس كما سينعقد أول اجتماع مشترك بين مجلس الوزراء ومجلس السيادة في أول سبتمبر.

وفي السياق، قالت “الجبهة الثورية” السودانية، بأنها أقصيت من مفاوضات “الإعلان الدستوري” بين المجلس العسكري وَقوى “إعلان الحرية والتغيير”.

جاء ذلك في بيان صادر عن “الجبهة الثورية”، مبينة أنها لم تكن ممثلة في جلسة المفاوضات التي انتهت السبت، إذ تم إقصاء مفاوضيها وعدم تمثيلهم.

وتتشكل “الجبهة الثورية” من حركات مسلحة، وهي منضوية تحت “تحالف نداء السودان” أحد مكونات قوى “الحرية والتغيير”‎.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com