آخر المستجدات
الرئيسية >> الأخبار >> الخامنئي: مسألة احتجاز ناقلة النفط الإيرانية لن تبقى دون رد

الخامنئي: مسألة احتجاز ناقلة النفط الإيرانية لن تبقى دون رد

المسيرة| متابعات

أكّد قائدُ الثورة الإسلامية في إيران، الإمام السيد علي الخامنئي، أمس الثلاثاء، أن احتجازَ ناقلة النفط الإيرانية التي تمثل قرصنةً بحريةً بريطانية لن يمُرَّ دون رد من طهران.

وقال الخامنئي في تصريحات له: إن طهران سترد على احتجاز بريطانيا ناقلة النفط عندما تتاح الفرصة وفي المكان المناسب، مبينًا أن المعضلة الكبرى التي تعاني منها الدول الأوروبية هي روح التكبر، ولو وجدت دولة ضعيفة أمامهم فإنهم يلجؤون إلى هذه الطبيعة لكن لو وجدت دولة قوية تعرف حقيقتهم وتقف بوجههم فإنهم ينهزمون.

وفيما يخص الاتّفاق النووي شدد الخامنئي، على أن إيران نفّذت جميعَ التزاماتها في الاتّفاق، بينما انتهك الأوروبيون 11 التزاماً، مضيفاً “لن نضعُفَ أمام الضغوط الأوروبية والأمريكية”.

وأشار الخامنئي، إلى أن إيرانَ ستواصِلُ وتيرةَ تقليص التزاماتها بالاتّفاق طالما أن الاتّحاد الأوروبي لم ينفذ تعهداته، وقال مخاطباً الأوروبيين: “بدأنا بتقليص التزاماتنا بالاتّفاق النووي، وهذا الأمر من المؤكّــد أنه سيستمر بما أنكم لم تنفذوا التزاماتكم”.

وكانت البحريةُ البريطانيةُ احتجزت ناقلةَ النفط الإيرانية في الرابع من يوليو الجاري قبالة موقع الصخرة في مضيق جبل طارق في إجراء مخالف للقوانين الدولية، ويأتي في إطار الحرب الاقتصادية التي تشنها أمريكا وحلفاؤها وأدواتها على إيران.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com