الرئيسية >> أهم الأخبار >> عشرات الشهداء والمفقودين جراء استهداف طيران العدوان ثلاثة قوارب صيد بجزيرة عقبان

عشرات الشهداء والمفقودين جراء استهداف طيران العدوان ثلاثة قوارب صيد بجزيرة عقبان

 

المسيرة| الحديدة

يواصِلُ طيرانُ العدوان الأمريكي السعوديّ ارتكابَ الجرائم بحق المدنيين في محافظة الحديدة، مُمْعِناً في استهداف الصيادين في عرض البحر لمرات عديدة، موقعاً مجازرَ متعددة، وقد استهدف بعدة غارات، أمس الأول الخميس، ثلاثة قوارب صيد بجزيرة عقبان التابعة لمديرية كمران بالحديدة، مخلفاً عشرات الشهداء فيما لا يزال 19 مفقوداً.

وقال مصدر محلي بمحافظة الحديدة: إن طيرانَ العدوان شن عدة غارات مستهدفاً ثلاثة قوارب على متنها صيادين بالقرب جزيرة عقبان، مما أدى إلى استشهاد العشرات وفقدان 19 صياداً، لافتاً إلى أن عمليات البحث والإنقاذ لم تتم بسبب الغارات المتوالية والتحليق المنخفض والمكثف للطيران المعادي،

من جانبه أوضح عبدالقادر الوادعي رئيس الهيئة العامة للمصائد السمكية، أن عشرات الصيادين كانوا على ثلاثة قوارب تم استهدافها من قبل طيران العدوان بالقرب من جزيرة عقبان، مضيفاً أن التحليق المستمر للطيران حال دون معرفة مصير الصيادين وأعاق وصول فرق الإسعاف إلى الجزيرة لإسعاف الصيادين وانتشال الضحايا.

وفي السياق، أدانت الدائرة الحقوقية لأنصار الله مجزرةَ العدوان بحق الصيادين في جزيرة عقبان في بيان تلقت صحيفة المسيرة نسخة منه، أكّـدت فيه أن الجرائم بحق الصيادين في جزيرة عقبان واستهداف محطات وَآبار المياه بجزيرة كمران هي جرائمُ ضد الإنْسَان يهدفُ لإبادة سكان الجزر أَوْ تهجيرهم قسريا ليسهل احتلالها.

وأهابت الدائرة الحقوقية والقانونية، بالمنظّـمات الدولية والجهات ذات العلاقة إلى القيام بدورها؛ كون هذه الجرائم عمدية لتحقيق أهداف عدوانية إجرامية، لافتةً إلى أن الجريمة تزامنت مع تقديم مع تقديم فريق الخبراء التابع لمجلس حقوق الإنْسَان تقريره بشأن اليمن، مؤكّـدةً أن الاستهداف تحدٍّ سافرٍ لكل القيم الإنْسَانية وَالأخلاقية وَالمعاهدات المؤسّسات الدولية وَاستهتار كامل بالأرواح وَالدماء التي هي عادة العدوان على مدار ثلاث سنوات وَنصف السنة حتى الآن.

من جانبها، اعتبرت وزارة الثروة السمكية والهيئة العامة للمصائد السمكية، استهداف العدوان للصيادين جريمة حرب لن تسقط بالتقادم وذلك في بيان إدانة صادر عنهما لاستمرار دول العدوان في ارتكاب الجرائم الوحشية بحق الصيادين في البحر الأحمر.

وأشار البيان إلى أن قوى العدوان استهدفت بشكل مباشر تجمعاً للصيادين بالقرب من جزيرة عقبان نتج عنه ذلك تدمير ثلاثة قوارب صيد تقليدية وفقدان الصيادين، لافتاً أن هذه الجرائم دليل على أن العدوان مستمر في تنفيذ مُخَطّطاته في قتل وإرهاب الصيادين ومنعهم من مزاولة عملهم وحرمانهم من مصدر رزقهم الوحيد.

وطالب البيان الصليب الأحمر، بالتدخل لإنقاذ من تبقى من الصيادين في منطقة الاستهداف وانتشال جثث الشهداء، موضحاً أن ما يتعرض له الصيادون من اعتداءات وانتهاكات وإبادة جماعية تعد جرائم حرب يعاقب عليها القانون ولن تسقط بالتقادم.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com