آخر المستجدات
الرئيسية >> أهم الأخبار >> جيش العدوان الأمريكي يستعين بشركات خاصة لنقل قتلى وجرحى جنوده من جبهات الحدود صحيفة أمريكية: أمريكا تبحث عن طريقة لنقل القتلى والجرحى من جنودها من اليمن

جيش العدوان الأمريكي يستعين بشركات خاصة لنقل قتلى وجرحى جنوده من جبهات الحدود صحيفة أمريكية: أمريكا تبحث عن طريقة لنقل القتلى والجرحى من جنودها من اليمن

 

المسيرة: ترجمة

قالت صحيفةُ ميليتري تايمز الأمريكية: إن الجيشَ الأمريكي يبحَثُ عن متعهدين لتقديم خدمات إجلاء المصابين عن طريق الجو لقُـوَّات العمليات الخَاصَّـة العاملة التي تشترك في العدوان على اليمن وتقاتل إلى جانب القُـوَّات السعودية في الحدود، وذلك بعد أيّام من اعتراف البنتاغون الأمريكي بوجود قُـوَّات أمريكية خَاصَّـةٍ تشارك في العدوان على اليمن وكذلك قُـوَّات تساند الجيش السعودي في عمليات الحدود.

وكانت الولايات المتحدة أعلنت رسمياً مطلعَ الشهر الجاري أنها أرسلت وفداً طبياً إلى محافظة مأرب وزعمت أن الوفد يهدف لإجراء عمليات جراحية معقّدة لجرحى مرتزِقة العدوان، غير أن المعلوماتِ التي نشرتها الصحيفة الأمريكية أكّـدت أن الخبرَ مجرد غطاء لعمليات إجلاء لقتلى وجرحى الجيش الأمريكي في اليمن.

الصحيفة الأمريكية أوضحت أن قيادة النقل في الجيش الأمريكي قامت بعمليات بحث في السوق لتحديد الناقلات الجوية التي تعمل بالطائرات ثابتة الجناحين والقادرة على تقديم خدمات طبية وإجلاء المصابين داخل اليمن, مشترطةً لمن يقومُ بالمهمة من شركات الطيران أن تكون لديهم القدرة على الهبوط في مدرج غير جاهز يبلغ طوله 3 آلاف قدم، ويبلغ مداه أكثر من 500 ميل بحري, وأن يكون لديهم القدرة على نقل 18 جريحاً في وقت واحد.

وأوضحت الصحيفة, أن المسؤولين لم يقدموا أي مؤشر لتغيير في الاستراتيجية الحالية في اليمن، والذي يقال إنه يقتصر على دور غير حركي.

واستغربت الصحيفة, من الطلب الذي تقدمَ به الجيش الأمريكي برغم أن الطلب لدعم لقُـوَّات العمليات الخَاصَّـة، تم نشره من قبل قيادة النقل, وأن عمليات الإخلاء الطبي تتم عبر طائرات خَاصَّـة تتبع الجيش الأمريكي.

كشفت الصحيفة, أن الجيش الأمريكي المشارك في العدوان في اليمن قام بتحديد مواقعَ عسكرية في الحدود اليمنية بعد فشل قُـوَّات العدوان السعوي ويشترك في قتال مباشر ضد قُـوَّات الجيش واللجان الشعبية, مبينة أن ادّعاءات مسؤولي البنتاغون مساعداتِهم العسكريةَ الأمريكية للسعوديين تقتصرُ على إعادَة تزويد الطائرات بالوقود واللوجستيات وتبادل المعلومات الاستخبارية، مما يعتب تنازلاً يغيّر الديناميكيات التي ينتهجُها البنتاغون.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com