الرئيسية >> أهم الأخبار >> الإعلام الحربي يعرض محرقة الغزاة السودانيين في ميدي والسيطرة على ثلاث تباب في خب والشعف

الإعلام الحربي يعرض محرقة الغزاة السودانيين في ميدي والسيطرة على ثلاث تباب في خب والشعف

المسيرة | متابعات

وزّع الإعلامُ الحربي، أمس السبت، مشاهدَ مصوَّرةً عرض فيها جانباً من تفاصيل المحرقة التي تعرض لها مرتزِقةُ الجيش السوداني، على أيدي أبطال الجيش واللجان في جبهة ميدي، ومشاهد أُخْـرَى أظهرت تفاصيلَ عملية هجومية واسعة على مواقع المرتزقة في جبهة خب والشعف بمحافظة الجوف، والسيطرة على تلك المواقع بعد طرد المرتزقة منها والتنكيل بهم.

المشاهد التي وزّعها الإعلام الحربي من جبهة ميدي، أظهرت جثث المرتزقة السودانيين الذين سقطوا قتلى بنيران وحدات الجيش واللجان خلال كسر زحف واسع لهم على قرية المزارع والمخازن، وقد استخدمت الوحداتُ في تلك العملية خطة المصيدة الكبرى، حيث استدرجت القوات السودانية إلى فخٍّ محكم حاصرتهم فيه وأسقطت منهم 12 قتيلاً، بينهم ضباط، إلى جانب عشرات الجرحى منهم ومن المرتزقة المحليين.

وقد استهدف طيران العدوان تلك الجثث، ضمن غارات قصف بها المرتزقة السودانيين بعد انكسارهم هناك؛ انتقاماً منهم على فشلهم الذريع.

وأظهرت المشاهدُ أَيْضاً تدميرَ 5 آليات متنوعة استخدمها المرتزقة السودانيون في محاولة زحفِهم الفاشلة، حيث تم تدمير كاسحة ألغام بصاروخ موجّه، كما تم تدمير آليات أُخْـرَى بطرق متنوعة، وقد أَفَـادت مصادر عسكرية أن حوالي 20 آلية شاركت في المحاولة الفاشلة التي تعد الثالثة من نوعها في المنطقة.

وعرضت مشاهد الإعلام الحربي أَيْضاً الأسلحةَ والذخائرَ التي غنمها مجاهدو الجيش واللجان بعد انكسار المرتزقة السودانيين.

أمّا المشاهدُ التي عرضها الإعلام الحربي من جبهة خب والشعف في محافظة الجوف، فقد أظهرت اقتحامَ أبطال الجيش واللجان لعددٍ من مواقع المرتزقة في منطقة العقبة، في عملية بطولية أَسْفَـرَت عن السيطرة على تباب ناجي والقناص والسطحية.

وفي المشاهد ظهر مجاهدو الجيش واللجان وهم يتقدمون نحو مواقع المرتزقة في تلك التباب، وعرضت المشاهدُ لحظات اشتباك المجاهدين مع مرتزقة العدوان من على مسافات قريبة، حيث واصل المجاهدون التقدم نحو متارس المرتزقة ببسالة منقطعة النظير، وإحدى اللقطات وثّقت اقتراب أحد المجاهدين من مترس كان فيه مرتزِقٌ يطلق النار باتجاهه، إلا أن المجاهد وصل إلى المترس وأردَى المرتزق صريعاً بكل شجاعة.

ووثقت لقطةٌ أُخْـرَى هروبَ أحد المرتزقة من مترسه بعد أن أَصْبَـح المجاهدون على بُعد أمتار منه، فيما وثقت لقطات أُخْـرَى هروب مجموعات من المرتزقة من مواقع متفرقة اقتحمها المجاهدون خلال العملية، وبعضهم هربوا على متن آليات.

وعرضت المشاهد أَيْضاً قيام وحدات الجيش واللجان بمحاصرة مجموعة من المرتزقة داخل أحد المواقع واستهدافهم بنيران مسددة أسقطتهم جَميعاً صرعى.

وتضمّنت العملية كميناً محكماً نفّذته وحدة الهندسة العسكرية التابعة للجيش واللجان، حيث انفجرت عبوة ناسفة بمجموعة من المرتزقة، ما أدّى إلى سقوطهم جَميعاً بين قتيل وجريح.

وأظهرت المشاهد أَيْضاً تفجيرَ طقمين للمرتزقة أحدهما كان على متنه معدل رشاش عيار 23.

عشراتٌ من المرتزقة سقطوا بنيران الجيش واللجان خلال الهجوم، وآخرون منهم فروا هاربين بكل جبن ووثّقت عدسة الإعلام الحربي جثثَ القتلى ولحظات الهروب، كما وثّّقت عمليات الاشتباك والالتحام وتمشيط متارس المرتزقة وحاميات المواقع وتطهيرها تماما من المرتزقة والسيطرة عليها، في عملية بطولية ليست غريبة على أبطال الجيش واللجان الذين يمتلئ تأريخُهم بأروع وأشجع الملاحم والانتصارات.

Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com