“الانتقالي” يستهدف وزيرَ داخلية الفارّ هادي في كمين مسلح بحضرموت ومقتل أحد مرافقيه

 

المسيرة | متابعات:

نفَّذَت ميليشيا الانتقالي بحضرموت، أمس الاثنين، كميناً مسلحاً استهدف سيارةَ وزير داخلية الفارّ هادي أثناء مرورها بأحد الشوارع الرئيسية بسيئون.

وبحسب مصادرَ إعلامية، فَـإنَّ العشرات من مسلحي ما يسمى المجلس الانتقالي الموالية للاحتلال الإماراتي أطلقوا النار على سيارة المرتزِق إبراهيم حيدان -وزير الداخلية في حكومة الفنادق- كانت تقل شقيقه في مدينة سيئون، لافتة إلى مقتل أحد مرافقي الوزير المرتزِق في الكمين المسلح وإصابة آخرين، مبينةً أن الميليشيا المسلحة لاذت بالفرار فور ارتكاب العملية دون أن يعترضها أحد.

وأرجعت المصادر قيامَ أدوات الاحتلال الإماراتي باستهداف وزير داخلية الفارّ هادي عبر كمين مسلح، إلى رفضه لعمليات تجنيد أبو ظبي التي تستهدف استقطاب 25 ألف شَاب من أبناء مديريات الوادي والصحراء في حضرموت، وتهدف إلى طرد قوات ما يسمى المنطقة العسكرية الأولى التابعة للخائن علي محسن الأحمر، مندّداً بهذه الخطوة التي تتم بعيدًا عن حكومة المرتزِقة.

blonde tranny maid anal fists dude.click here for more tube
bubble butt jojo kiss interracial sex with big black cock. tiktok porn adorable wet love box of bitch is waiting wide open to get monstrous penis boink.
xnxx